منوعات

دينا فؤاد: أحمد رزق شريكي بالنجاح وإيناس كامل توأمي

كشفت الفنانة المصرية دينا فؤاد، عن كواليس دخولها إلى عالم الفن، وذلك عن طريق الصدفة، حيث جاءت انطلاقتها الأولى من بوابة الإعلام.

وقالت دينا، خلال حلولها ضيفة ببرنامج “كلام الناس” عبر قناة “MBC مصر”، إنها أصبحت مذيعة بدون أن تقصد حيث شاهدها المسؤولون في قناة الحرة وقالوا إن وجهها يصلح للوقوف أمام الكاميرا، وبالفعل قدمت برنامجا سياسيا اجتماعيا.

وأضافت أن انطلاقتها الحقيقية كانت من خلال مسلسل “الدالي” مع النجم الراحل نور الشريف، مشيرة إلى أنه وقف إلى جانبها وساندها، كما قدم المسلسل العديد من النجوم في وقتها. وتابعت: “علاقتي قوية ومستمرة حتى الآن مع معظم النجوم الذين ظهروا في مسلسل الدالي والنجم نور الشريف كان سعيدا بتلك الروح بيننا”.

وأوضحت الفنانة المصرية أنها حريصة على تقديم جميع الأنماط الفنية من الدراما إلى الكوميديا، وأنها تتمني العمل مع أحمد حلمي وأكرم حسني لأنهم متميزون، كما تتمنى المشاركة في عمل كوميدي بشرط أن يعتمد على كوميديا الموقف.

ولفتت إلى أنها بعد مسلسل “الدالي” قدمت العديد من الأعمال المهمة، ولكنها أخذت قرارا بالابتعاد لفترة لظروف شخصية لمدة “سنتين” ورجعت بالمشاركة في مسلسلي “ظل الرئيس” و”كلبش”.

واعترفت بأنها أخطأت في قرار التوقف، مضيفة: “أنا أضع لنفسي هدفا معينا أسعى للوصول إليه، ولم أفكر في الاعتزال، ولكن لو شعرت بالحزن لأي سبب خاص يمكن أن أبتعد، وهدفي هو تقديم أعمال متميزة، ولو وصلت إلى تلك المرحلة وقدمت كل ما أحلم به من الممكن أن اعتزل وقتها”.

وعن تجربتها مع النجم كريم عبدالعزيز في فيلم “فاصل ونواصل”، قالت دينا فؤاد: “وافقت على الفور بغض النظر عن حجم الدور، وكريم عبدالعزيز نجم كبير”. كما أشارت إلى أن الفنان أحمد رزق هو شريك حياتها في النجاح، وقدمت معه أهم الأدوار ومنها مسلسل “العار” و”خطوط حمراء” و”الإخوة أعداء” وفيلم “٢٠٠ جنيه”، موضحة أنها شعرت بنجاح كبير أثناء عرض مسلسل “العار” ووجدت الناس يشكرونها على الدور.

وأضافت دينا أن الحياة الشخصية للفنان هي خط أحمر وملك له وليس للجمهور، موضحة أنه من حق الجمهور أن يعرف بعض التفاصيل عن حياتي كفنان ولكن هناك بعض الأمور الخاصة لا يصح التطرق لها أو التعليق عليها.

وعن أقرب الفنانات إلى قلبها، قالت دينا إن زميلتها إيناس كامل بمثابة توأم لها بمعنى الكلمة وهي من أقرب الشخصيات إلى قلبها، وكذلك الفنانة إيمان العاصي، فهي أختها التي لم تلدها أمها. وتابعت: “إيمان وقفت بجواري خلال أزمة في حياتي ولم تتركني ولا توجد غيرة بيننا”.

وعن ابنتها زينة قالت دينا فؤاد إنها: “أجمل حاجه في حياتي ولا أتخيل حياتي بدونها وهي سند لي في المستقبل، ولديها جينات فنية في الغناء وموهبة كوميدية حقيقية وأتمنى أن تكون طبيبة”.

وأوضحت أنها من مواليد وسط القاهرة ومن صغرها تذهب إلى السيدة زينب، مضيفة ” أشعر براحة هناك وأتحدث مع المقام، كما أنها قامت بتأدية فريضة الحج وهناك تمنت أن تلمس الحجر الأسود. وتابعت: “كنت أبكي ونفسي ألمسه والحمد لله وجدت رجل أفريقي ساعدني والحمد لله لمسته ودعيت”.

الاولى نيوز-متابعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى