تكنلوجيا

فيسبوك ستقدم أفضل خدمة ترجمة مجانية في العالم وستنافس جوجل

تعمل شركة ميتا – فيسبوك سابقًا – لوضع الرتوش الأخيرة على خدمة ترجمة جديدة خاصة بها فائقة الجودة وتعتمد على الذكاء الاصطناعي للترجمة بين 200 لغة مع طرحها كمصدر مفتوح يمكن للمطورين الاعتماد عليها.

تقدم عدة شركات خدمات للترجمة وفي مقدمتها ترجمة جوجل المجانية وهي أيضًا مصدر مفتوح تعتمد عليها عدة منصات، وكذلك ترجمة مايكروسوفت التي يعتمد عليها تويتر.

ووفقًا لتقرير نشره موقع The Verge فإن فيسبوك يريد تقدم خدمة تنافسية مع جوجل ومايكروسوفت من خلال مشروع أطلقت عليه مسمى “المترجم العالمي” والذي دخل في مراحله الأخيرة من التطوير في الوقت الحالي.

وأوضح أن ترجمة فيسبوك تم تطويرها كليًا بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي لتقدم أفضل جودة وتجربة استخدام بالترجمة بين 200 لغة حول العالم.

وترى ميتا أن وجود خدمات ترجمة خاصة بها عامل مهم لنمو الشركة وخدماتها المتخصصة أولًا في منصات التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، انستغرام وواتساب وأيضًا في المجالات التي تعمل عليها للمستقبل القريب المتعلقة بالواقع الافتراضي والمعزز بالإضافة إلى تكنولوجيا الـ Metaverse الثورية.

كما تعتقد عملاق التواصل الاجتماعي أن الترجمة الآلية الفورية التي ستقدمها ستكون من العوامل الحيوية في برنامج الإعلاني الخاص بها والمسئول عن 97% تقريبًا من إيرادات الشركة.

300x225 1

ومن جانبه، أكد أكبر خبراء مشروع المترجم العالمي في حديثه للموقع أن فيسبوك لديه أبحاث متطورة لتحسين تجربة الاستخدام للترجمة بطرق أفضل من المنافسين في الوقت الحالي، إذ تعمل باستخدام الذكاء الاصطناعي لتوفير الترجمة الصحيحة بدقة عالية للمستخدمين.
وأشار أن نموذج ميتا يقدم خدمات الترجمة النصية، الصورية والصوتية بدقة كبيرة، وبالتالي يمكن بسهولة الاعتماد عليها في كافة أشكال المحتوى وأيضًا عبر نظارات الواقع الافتراضي.

وأكد أيضًا أن جودة الترجمة المتوفرة حالبًا من شركات كبرى كمصدر مفتوح تواجه بعض التحديات وتقدم ترجمات بجودة ربما تكون أقل بكثير من جودة اللغات المدعومة مثل الإيطالية أو الألمانية.

كما تحدثت أنجيلا فان، عالم أبحاث الذكاء الاصطناعي في فيسبوك، والتي عملت في المشروع، مؤكدة أن الشركة واجهت تحدي في تحسين جودة الترجمة بين العديد من اللغات، موضحة أن الغالبية توفر خدماتها لـ 100 لغة تقريبًا، بينما يظل الصعوبة في توفير بيانات نحو 100 لغة أخرى يتم استخدامها بالفعل حول العالم.

وأتمت حديثها بالتأكيد أن الفريق خطط للاستخدام من قلة الاهتمام باللغات منخفضة البيانات في هذا المجال، وبالتالي فإن مشروع المترجم العالمي مثير للاهتمام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى