منوعات

10 أفلام تتصدر السينما الأمريكية

حقق “جوستباسترز: أفترلايف”، تتمة الفيلم الشهير من الثمانينات، نجاحا كبيرا في صالات السينما الأمريكية الشمالية منذ الأيام الأولى لعرضه.

حصد الفيلم 44 مليون دولار في 3 أيام، بحسب أرقام شركة “إكزبيتر ريليشنز” المتخصصة.

هذا الفيلم الذي يتولى بطولته بيل موراي وسيجورني ويفر وبول راد، مليء بالإشارات إلى فيلم “جوستباسترز” بعد 37 عاما على صدوره.

وأطاح العمل تاليا بفيلم “إيترنلز” متصدر إيرادات شباك التذاكر الأسبوع الماضي. وقد نال العمل، وهو أحدث إنتاجات “ديزني” من عالم “مارفل” ويضم كوكبة من النجوم بينهم أنجلينا جولي وسلمى حايك، ما يقرب من 11 مليون دولار من العائدات في أسبوعه الثالث.

وأعقبه في المركز الثالث فيلم “كليفورد ذي بيج ريد دوج” العائلي من إنتاج “باراماونت”، مع إيرادات بلغت 8,1 ملاييين دولار.

أما المركز الرابع فاحتله فيلم “كينج ريتشارد” عن الصعود القوي لبطلتي التنس الشقيقتين سيرينا وفينوس وليامز، إذ حصد 5,7 ملايين دولار في الأسبوع الأول لعرضه.

وتلاه في المركز الخامس فيلم “دون” المقتبس من رواية فرانك هربرت الصادرة سنة 1965، مع عائدات بلغت ثلاثة ملايين دولار (حوالي 100 مليون دولار في خمسة أسابيع).

في المركز السادس جاء فيلم “فينوم: لت ذير بي كارندج” (2,8 مليون دولار)، وفي المركز السابع جاء “نو تايم تو داي” (2,7 مليون دولار).

وفي المركز الثامن جاء “ذي فرنش ديسباتش” (970 ألف دولار)، واحتل المركز التاسع “بلفاست” (940 ألف دولار)، وفي المركز العاشر جاء “رونز جون رونج” (888 ألف دولار).

الاولى نيوز-متابعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى